مركز سعر الأسهم

News
News

عمومية أبوظبي التجاري الخامسة والعشرون

30 مارس 2010

عقد بنك أبوظبي التجاري اليوم الجمعية العمومية العادية وغير العادية الخامسة والعشرين في مبنى المركز الرئيسي للبنك في شارع السلام-أبوظبي، برئاسة سعادة/ عيسى محمد السويدي، رئيس مجلس الإدارة وبحضورأعضاء مجلس الإدارة وأعضاء الإدارة التنفيذية وعدد كبير من مساهمي البنك.

وناقش اجتماع الجمعية العمومية العادية تقرير مجلس الإدارة عن نشاط البنك ومركزه المالي للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009 وتم المصادقة عليها، كما استمع إلى تقرير مدققي الحسابات للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009 وتم المصادقة عليه أيضا. وناقش الاجتماع كذلك الميزانية العمومية للبنك وبيان حساب الأرباح والخسائر للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009. وتم خلال الاجتماع إبراء ذمة السادة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009 وكذلك إبراء ذمة مدققي الحسابات الخارجيين عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009 وإعادة تعيين السادة/ ديليوت أند توش مدققي حسابات للسنة المالية 2010 وتحديد أتعابهم.

وقال سعادة/ عيسى السويدي، رئيس مجلس الإدارة " لقد عملنا جاهدين خلال العام الماضي لتفعيل عملية التوطين في مراكز البنك الهامة، مما برز واضحا في ارتفاع نسبة الموظفين المواطنين إلى 34,08% في عام 2009، حيث تم رسم إستراتيجية البنك لتنسجم مع تطلعات وأهداف الحكومة في دعم الموارد البشرية الوطنية وإتاحة الفرصة لها لإثبات وجودها المهني بكفاءة عالية في السوق المحلية، كما تم تكريم بنك أبوظبي التجاري بحصوله على جائزة صاحب السمو الشيخ خليفة للتميز من الفئة الفضية عن قطاع المال والمصارف التي جاءت تتويجاً للمكانة المتميزة التي حققها بنك أبوظبي التجاري من خلال العمل الدؤوب لتقديم أفضل الخدمات المصرفية والمنتجات المالية والوفاء بأعلى المعايير الدولية في القطاعين المالي والمصرفي حيث نضطلع بدور فاعل في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية وغيرها في إطار السياسة الحكيمة للحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان."

وقال السيد/ علاء عريقات، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري "لقد عمل بنك أبوظبي التجاري خلال عام 2009 على تعزيز المعايير الخاصة بحوكمة الشركات وعلى كافة المستويات، حيث توّجت هذه الجهود بحصول بنك أبوظبي التجاري على جائزة البنك الأفضل ضمن جوائز حوكمة الشركات على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة والثاني على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي في مؤتمر“معهد حوكمة الشركات” (حوكمة) بالتعاون مع “منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية” تكريماً لجهود البنك في إتباع أفضل الممارسات العالمية في حوكمة الشركات وتأكيدا على أن الربحية قد تكون هي أحد المقاييس المهمة ولكن في هذه المرحلة العصيبة ارتقت مقاييس أخرى في الأهمية وخصوصا الجودة والشفافية والالتزام.

ومن بين جوائز التميز في الخدمات المالية والمصرفية للأفراد لعام 2009 من "آسيان بانكر"حصد بنك أبوظبي التجاري جائزة (أفضل بنك للخدمات المصرفية للأفراد في دولة الإمارات العربية المتحدة) للعام الثالث على التوالي وجائزة (أفضل بنك للخدمات المصرفية للأفراد في دول مجلس التعاون الخليجي) للعام الثاني على التوالي. "

وبالرغم من تجنيب بنك أبوظبي التجاري لمخصصات واحتياطيات كبيرة أدت الى مضاعفة احتياطياته لتصل الى 4,2 مليار درهم خلال العام مقارنة مع 2 مليار درهم خلال العام السابق، سجلت نتائج العمليات الأساسية للبنك نموا كبيرا بنسبة 41% خلال عام 2009 مقارنة بالعام السابق كما ارتفع اجمالي الأصول بنسبة 8% بالاضافة الى ارتفاع في القروض والسلفيات بنسبة 7% وفي الودائع بنسبة 11% كما حقق صافي الدخل من الفوائد ارتفاعا بنسبة 32% في عام 2009 وكذلك صافي هامش الفوائد الذي ارتفع بنسبة 2,3% محققا 25 نقطة أساس. وقد حافظ بنك أبوظبي التجاري على قاعدة رأسمالية قوية حققت له نسبة كفاية رأس مال تبلغ 17,14% بما يتخطى الحد الأدنى لمتطلبات مصرف دولة الإمارات العربية المتحدة المركزي لكفاية رأس المال الذي يبلغ حاليا 11%.