مركز سعر الأسهم

News
News

أبوظبي التجاري يوقع مذكرة تفاهم مع صندوق الزكاة

24 أكتوبر 2010

أبوظبي، 24 أكتوبر 2010: أعلن بنك أبوظبي التجاري وصندوق الزكاة اليوم عن توقيعهما مذكرة تفاهم لتحصيل أمول الزكاة عن طريق القنوات الألكترونية الخاصة ببنك أبوظبي التجاري. وبموجب هذه المذكرة التي تأتي ضمن إطار حرص بنك أبوظبي التجاري على تكثيف دوره الفاعل في مجال خدمة المجمتع، سيتمكن عملاء البنك من تأدية فريضة الزكاة عن طريق دفع زكاة أموالهم من خلال القنوات الألكترونية التابعة لبنك أبوظبي التجاري، حيث سيقوم البنك علاوة على تحمّل كافة تكاليف التجهيزات الفنية المتعلقة بعملية خدمة تحصيل الزكاة، بإنشاء وتطوير نظام آلي لتحصيل الزكاة لصالح صندوق الزكاة، وكذلك وضع أيقونة خاصة للتعريف بخدمة تحصيل الزكاة عبر القنوات الالكترونية الخاصة بالبنك.

ومن جانب البنك وقع السيد/ محمد عبد الله جابرالعلي، رئيس إدارة العمليات الحكومية- أبوظبي، مع السيد/ جمال خلف المزروعي مدير ادارة موارد الزكاة والاعلام، صندوق الزكاة مذكرة التفاهم ضمن مراسم التوقيع التي جرت في المبنى الرئيسي للبنك بحضور عدد من كبارالمسؤولين من كلا الطرفين.
وبهذه المناسبة، قال السيد/ محمد عبد الله جابرالعلي: "تأتي هذه الاتفاقية تنفيذاً لإستراتيجية الحكومة الرشيدة الرامية الى تعزيز التعاون بين المؤسسات الحكومية في مجال دعم المجتمع من خلال تيسير الخدمات المجتمعية عبر قنوات البنك الألكترونية المختلفة. ونحن فخورون جداً في بنك أبوظبي التجاري بهذه الشراكة التي ستيسر لعملائنا الكرام أداء فريضة الزكاة مما يعزز الترابط الإجتماعي وبث روح التراحم والمودة بين أفراد المجتمع."
و قال السيد/ جمال المزروعي: "تأتي هذه الاتفاقية مع بنك أبوظبي التجاري ضمن أهداف الصندوق في تقريب وتيسير دفع الزكاة على المزكين، وضمن سلسلة التميز التي يعمل عليها الصندوق في خدمة فريضة الزكاة، في الوقت الذي يعد فيه بنك أبوظبي التجاري واحداً من المصارف القوية في الدولة والذي يمتاز بخدماته المصرفية الفريدة وأفرعه المنتشرة في كافة أرجاء الدولة."
وأشار المزروعي إلى "أن صندوق الزكاة يسعى دائماً من خلال رؤيته العصرية للفريضة إلى الانتشار عبر الخدمات الالكترونية بمختلف أشكالها، وبخاصة أجهزة الصراف الآلي للعديد من المصارف على مستوى الدولة خلال الفترة القادمة طبقاً للخطة التشغيلية للصندوق بهدف تيسير الزكاة ونشرها لإحياء هذه الفريضة المغيبة."