مركز سعر الأسهم

News
News

بنك أبوظبي التجاري يطلق مبادرة صديقة للبيئة بالشراكة مع إنفايروسيرف

10 أغسطس 2010

أبوظبي، 10 أغسطس 2010: أعلن بنك أبوظبي التجاري اليوم عن شراكته مع شركة إنفايروسيرف لتقديم خدمات للتخلص من النفايات الإلكترونية وهي خدمات تهدف للمساهمة في الحفاظ على البيئة. ويأتي ذلك ضمن مساعي بنك أبوظبي التجاري لمواصلة دعم الأنشطة المستدامة والصديقة للبيئة، حيث تعتبر هذه المبادرة واحدة من العديد من المبادرات التي تجري في إطار جهود البنك الحثيثة لتشجيع التوعية في مجال الحفاظ على البيئة.

إنفايروسيرف هي إحدى شركات إدارة الأصول المتخصصة في مجال إدارة الأجهزة الإلكترونية المستهلكة حيث تقوم بمساعدة العملاء على تطوير وتطبيق ممارسات إدارة الأجهزة الإلكترونية المستهلكة ذات التقنية الفعالة. وكان لدى بنك أبوظبي التجاري كمية أولية قدرها 11.5 طن من النفايات الإلكترونية التي قام بتجمعيها ومعالجتها فريق إنفايروسيرف، وتعتمد إجراءات التخلص من هذه النفايات الإلكترونية على المعايير العالمية للسلامة البيئية حيث يتم فصل النفايات المجمعة وإرسال الأجزاء ذات الخطورة العالية إلى مصانع ومعامل التكرير المعتمدة في الخارج.

ويسعى بنك أبوظبي التجاري من خلال هذه المبادرة الى التأكيد على دوره البارز والفعال باعتباره أحد المصارف الرائدة في مجال الأعمال المالية والمصرفية المحلية والتي تقوم بتطبيق نظام إدارة النفايات سعياً للمحافظة على البيئة.

من جانبه قال الدكتور/ مجدي عبد المهدي، رئيس دائرة العلاقات الخارجية في بنك أبوظبي التجاري: "نحن في بنك أبوظبي التجاري ندرك أهمية المسؤولية المؤسسية نحو البيئة، والتي تنعكس بشكل واضح في شراكتنا مع إنفايروسيرف، وتؤكد مواصلة جهودنا الرامية إلى أن يصبح بنك أبوظبي التجاري في مصاف أفضل وأبرز المؤسسات على مستوى كافة مجالات الأعمال. نحن ملتزمون ببناء علاقات راسخة من شأنها إفادة مجتمعنا والسعي من أجل تحقيق ذلك من خلال جهودنا في مجال البيئة على أمل أن يحذو الكثير خطواتنا".

وقالت زورنيتا هدجيتودروفا، مدير قسم النفايات الإلكترونية بشركة إنفايروسيرف: "لقد كان العمل مع واحد من أكبر المصارف الإماراتية نحو تحقيق هذه المبادرة الجديرة بالتقدير والثناء في غاية السرعة والسهولة، وإنه لمن دواعي سرورنا العمل مع مثل هذا الشريك المتميز آملين أن تدوم علاقتنا معه".

"من الطبيعي أن أمن البيانات يعتبر من الأمور ذات الأهمية القصوى بالنسبة لكل شركة، لا سيما بالنسبة لبيانات المصارف، ونحن نتعهد من واقع خبرتنا الواسعة والممتدة في مجال الإلكترونيات المستخدمة في القطاع المصرفي بأن بيانات المصرف لن تتعرض للخطر طالما أننا نتعامل مع أمن بيانات العملاء بأقصى درجات الأهمية".

وفي إطار المسؤولية الاجتماعية للشركات، قام بنك أبوظبي التجاري بالعديد من المبادرات الاخرى ومنها مشاركته في مبادرة ساعة الأرض وطرحه خدمات الكشوف الإلكترونية إلى جانب الشراكة مع هيئة البيئة – أبوظبي لرفع مستوى الوعي البيئي.