مركز سعر الأسهم

News
News

بنك أبوظبي التجاري يعزز الهوية الوطنية بإسهامه في تنمية مهارات المتدربين الإماراتيين

03 مايو 2010

أبوظبي- 3 مايو2010: أعلن بنك أبوظبي التجاري اليوم عن تخريج 300 متدرب إماراتي، تتويجاً للدورة التدريبية التي استمرت اثنى عشر شهراً كجزء من مبادرة برنامج "وطني" الذي يسهم في تعزيز الهوية الوطنية ضمن القطاع المالي والمصرفي، ويغطي هذا البرنامج نطاق واسع من مجالات الأعمال مثل التمويل والمحاسبة والأعمال واللغة الإنجليزية التجارية والمعاملات المصرفية.

قال السيد/ سلطان المحمود رئيس دائرة الموارد البشرية في بنك أبوظبي التجاري: "إننا في بنك أبوظبي التجاري نسعى دوماً الى تنمية القوى البشرية الوطنية في مختلف أنحاء الإمارات العربية المتحدة، وذلك إيماناً منا بأهمية تعزيز الهوية الوطنية وسعياً نحو منح المواهب الشابة فرصة للتدريب قبل تخرجهم والتحاقهم بالعمل، وهذا ما يمثل نقطة الانطلاق للشباب الإماراتي الطموح الذي يهدف لتحقيق حياة مهنية ناجحة في مجال الخدمات المالية".

وقد قامت الأستاذة/ موضي مظفر الحاج رئيس قسم تطوير الأعمال الاستراتيجي في مجموعة الخدمات المصرفية للأفراد في بنك أبوظبي التجاري بزيارة إمارة رأس الخيمة والفجيرة للتواصل عن كثب مع متدربي دورة عام 2009 وحضور تخريج العشرة الأوائل من كل مجموعة، خاصة وأنها أشرفت على إعداد برنامج "أكاديمية إماراتي".

كما ذكرت الأستاذة/ موضي قائلة: "ترسيخاً لمساهمة بنك أبوظبي التجاري في تعميق الهوية الوطنية، أشرف البنك على إعداد هذا المشروع المتميز بهدف تعزيز الموارد البشرية الوطنية في الإمارات الشمالية لإعدادها لحياتها المهنية في المجال المصرفي".

ومن المقرر خلال عام 2010 أن يشترك نحو 280 طالب في برنامج تطويري آخر في أبوظبي والعين والفجيرة استكمالاً للنجاح الذي حققته المجموعة الأولى من المتدربين الإماراتيين التي تخرجت من برنامج "أساسيات الصيرفة" العام الماضي.

واختتمت الأستاذة/ موضي قائلة: "يعد هذا البرنامج جزء أساسي من عملية تنفيذ استراتيجيتنا التطويرية الرامية لتنمية المواهب الإماراتية وتطويرها؛ فهو مصمم ليدعم المتدربين في اكتساب المهارات والمؤهلات اللازمة من أجل النجاح في حياتهم المهنية في القطاع المصرفي في المستقبل".