مركز سعر الأسهم

News
News

بنك أبوظبي التجاري يدعم جهود جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة

09 مارس 2015

أبوظبي،9 مارس 2015 : أعلن بنك أبوظبي التجاري اليوم عن تسليمه حصيلة حملة جمع التبرعات التي أطلقها واستمرت طوال عام 2014 لصالح جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة وهي مؤسسة غير ربحية معنية بالحفاظ على البيئة. وقد بلغت حصيلة التبرعات، التي تم جمعها من خلال أجهزة الصراف الآلي التابعة للبنك وعبر قنوات الخدمات المصرفية الالكترونية، ما يزيد على 245,000 درهم بهدف المساهمة في أعمال الحفاظ على بيئة دولة الإمارات العربية المتحدة في عدة مجالات مثل التغير المناخي والطاقة والتنوع البايلوجي وحماية الموائل الطبيعية (المحميات) والتوعية بأهمية الحفاظ على البيئة. وبصفته أحد أعضاء الجميعة من الفئة البلاتينية، دأب بنك أبوظبي التجاري منذ عام 2012 على دعم المبادرات البيئية التي تطلقها جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة. وقد استطاع البنك خلال الثلاث سنوات الماضية جمع مبلغ تخطى 675,000 درهم من خلال قنواته الالكترونية للخدمات المصرفية بالإضافة الى ما قدمه من مساهمات مباشرة مثل رعاية العديد من الفاعليات والمشاركة في ساعة الأرض والعديد من الحلقات الدراسية وورش العمل التثقيفية.

وفي عام 2014، شارك بنك أبوظبي التجاري في ساعة الأرض كما قام برعاية برنامج أبطال جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة لشركات القطاع الخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة وهوعبارة عن إحتفال وورشة عمل أقيمت بمناسبة توزيع الجوائز على الشركات الفائزة التي نجحت في التقليل من الانبعاثات الكربونية بنسبة لا تقل عن 10% خلال العام.

قال الدكتور مجدي عبد المهدي، رئيس دائرة العلاقات الخارجية في بنك أبوظبي التجاري: "نحن نفتخر في بنك أبوظبي التجاري بتقديم الدعم الكامل لتحقيق رؤية إمارة أبوظبي 2030 في مجال تحقيق الإستدامة وذلك من خلال رعايتنا لفعاليات جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون البيئة وعن طريق المشاركة في جمع التبرعات لصالح الجمعية ودعم جهودها في مجال نشر التوعية البيئية بين أفراد المجتمع ونحن نحرص دائماً في بنك أبوظبي التجاري على أن نكون من المؤسسات الفاعلة في مجال البيئة من خلال استخدام قنواتنا المصرفية لمواجهة التحديات البيئية في دولة الإمارات ودعم جهود جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون البيئة ومساعدتها على الوفاء باحتياجاتها المستقبلية."

وتعبيراً عن تقديرها الخاص للدعم المستمر الذي يوفره بنك أبوظبي التجاري لجمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون البيئة، قالت إيدا تيليش، المدير العام للجمعية: " نحن نقدر لبنك أبوظبي التجاري تعاونه معنا ودعمه لجهودنا في مجالات الحفاظ على البيئة والتغيرات المناخية وحماية الموائل والفصائل المعرضة للانقراض. كما نتوجه بالشكر الى بنك أبوظبي التجاري والى كل فرد ساهم في هذا البرنامج إذ أن كل درهم نحصل عليه من التبرعات يكون له أثراً إيجابياً يساهم في دعم برامج الحفاظ على البيئة والبرامج التثقيفية التي ننفذها في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.