المارثون الوردي لعام 2014

شارك أكثر من 700 شخص في سباق الركض لمسافة 5 و10 كيلو مترات الذي أقامه بنك أبوظبي التجاري في مدينة زايد مما جعل فاعلية شهر أكتوبر من عام 2014 أكثر المارثونات نجاحاً حتى الآن. وقد خصص دخل هذا المارثون من التبرعات لمؤسسة الجليلة دعماً لجهودهم في مجال أبحاث سرطان الثدي. وقد حضر السباق الشيخ خليفة بن سلطان بن حمدان آل نهيان الذي قام بتوزيع الجوائز على الرياضيين الفائزين.


وتعبيراً عن إبتهاجه بالنجاح الذي حققته هذه الفاعلية قال إستيف واتسون من أبوظبي سترايدرز: "لقد كان هذا السباق هو أكثر السباقات التي أقيمت في مدينة زايد الرياضية نجاحاً حتى الآن. لقد كان سباقاً خيرياً محاطاً بأجواء ممتعة حيث أرتدى العديد من المشاركين ملابس وردية. ولا أدل على نجاح هذا السباق من مشاركة أشخاص تترواح أعمارهم ما بين 8 و60 سنة. ونحن فخرون بأن هذا السباق الذي لم يتعدى عمره الثلاث سنوات يحقق المزيد من النجاح كل عام حيث شارك هذا العدد الكبير من الأشخاص من ذوي القدرات المختلفة في الدورة الأولى من سباقات هذا الموسم في يوم شديد الحرارة مثل يومناً هذا. لقد كان من الممتع حقاً أن نرى هذا الإقبال من أفراد المجتمع على تشجيع هذه المبادرة ".


وقالت فيونا دربي، رئيس دائرة رعاية الفعليات في بنك أبوظبي التجاري: " نحن نحرص في بنك أبوظبي التجاري على المشاركة في المبادرات والفاعليات التي تدعم كافة الجهود الرامية إلى نشر الوعي بخطورة مرض سرطان الثدي وأهمية الإكتشاف المبكر له ودعم الأبحاث في مجال العلاج والوقاية من هذا المرض الخطير. وقد شهدت سلسلة سباقات الركض التي أقامها بنك أبوظبي التجاري في مدينة زايد الرياضية إقبالاً كبيراً من الجمهور" .

ADCB

الفروع وأجهزة الصرّاف الآلي